تويتر يضع إشعارا تحذيريا على مقطع فيديو نشره مشرّع أمريكي

وضع موقع تويتر اليوم الثلاثاء إشعارا تحذيريا على فيديو رسوم وصور متحركة نشره المشرّع الجمهوري الأمريكي بول جوسار ويظهر فيه وهو يلوّح بسيفين موجهين صوب الرئيس جو بايدن ويقتل المشرّعة الديمقراطية ألكساندريا أوكاسيو-كورتيز.

وقال الموقع إن الفيديو ينتهك سياسته المتعلقة “بالسلوك البغيض” وأوقف التفاعل مع التغريدة مما يحول دون القدرة على وضع علامة الإعجاب أو الرد أو إعادة النشر.

غير أن تويتر ذكر في إشعار في أعلى التغريدة أنه يرى أن “ربما كان من الصالح العام أن تظل التغريدة متاحة”.

وقال الموقع في رسالة بالبريد الإلكتروني “وكما يسري عادة مع مثل هذا الإشعار، فإن التفاعل مع التغريدة سيكون محدودا”.

ولم يرد ممثل لجوسار على طلب رويترز الإدلاء بتعليق.

وبدا التسجيل المصور الذي نشره جوسار يوم الأحد وتبلغ مدته 90 ثانية وكأنه نسخة معدلة من مسلسل رسوم متحركة ياباني، وتتخلله لقطات واقعية لجنود من دوريات الحدود الأمريكية وهم يجمعون مهاجرين عند الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك.

وقوبل الفيديو بإدانة واسعة من جانب سياسيين بارزين ومستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي.

وردت أوكاسيو-كورتيز بسلسلة تغريدات قالت فيها إن الفيديو نشَره “عضو مروع أعمل معه”. وأضافت أنها لا تتوقع أي عواقب يفرضها زعيم الجمهوريين في مجلس النواب على جوسار.

وقالت النائبة الديمقراطية إلهان عمر: “هذا الرجل يجب ألا يخدم في الكونجرس”. وأضافت “أن تتخيل مهاجمة زملائك بعنف أمر لا مكان له في خطابنا السياسي أو في المجتمع”.

المصدر
وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى