الشرطة البريطانية تؤكد انها تتعامل مع قتل النائب ديفيد أماس على أنه عمل “ارهابي”

اكدت الشرطة البريطانية اليوم السبت انها تتعامل مع حادث قتل النائب المحافظ السير ديفيد أماس على أنه عمل “ارهابي”.

وذكرت الشرطة في بيان ان “هناك رابطا محتملا بين المتهم بتنفيذ الجريمة والبالغ من العمر 25 عاما واعمال تطرف” مضيفة ان المحققين يقومون بتفتيش منزلين في لندن لكنه لا يجري البحث عن اي مشتبه به اخر.

واوضحت ان وحدة مكافحة الارهاب بشرطة العاصمة لندن تعمل بالتنسيق مع شرطة مقاطعة (أسيكس) للتحقيق في خلفيات ودوافع الجريمة.

يذكر ان النائب ديفيد أماس (69 عاما) تعرض امس الجمعة الى طعنات قاتلة عندما كان يشارك في فعالية محلية داخل كنسية صغيرة بمنطقة (لي اون سي) بمقاطعة (أسيكس) شرقي لندن.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى