المويزري: آخر موعد لتسليم طلب الجلسة الطارئة غدا.. وأتمنى من جميع النواب التوقيع عليه

طالب النائب شعيب المويزري النواب بالتوقيع على طلب الجلسة الطارئة لمناقشة عدد من القضايا العامة في يوم 22 الجاري، مشيرا إلى أن آخر فرصة لتسليم الطلب غدا قبل العاشرة صباحا.

وقال المويزري في تصريح بالمركز الإعلامي في مجلس الأمة “أوجه حديثي لجميع زملائي النواب الذين لم يوقعوا على هذا الطلب، لاسيما أن هذه القضايا تتعلق بالأمة والشعب الكويتي بكافة فئاته والمعاناة التي يعاني منها وما يجري في البلد من فساد إداري ومالي”، متمنيا من الجميع ” التوقيع على هذا الطلب وذلك لعقد هذا الاجتماع الطارئ”.

وأوضح أنه “كان من المفترض ان تكون الجلسة الطارئة في 15 سبتمبر ولكن نظرا لسفر بعض النواب في الأسابيع الماضية ارتأيت أن يؤجل هذا الاجتماع الى يوم 22 من الشهر نفسه، مضيفا أن ” غداً الاثنين يجب أن يسلم هذا الطلب إلى الأمانة ووفقا للائحة قبل ٤٨ ساعة من التاريخ المحدد لطلب هذه الجلسة”.

وبين أن “الطلب يتضمن كل القضايا والأزمات التي تمر بها الدولة ويعاني منها الشعب مثل تردي الخدمات الصحية والتعليمية والقيود الأمنية والأزمة الإسكانية وأزمة القروض وقضية النصب العقاري واستشراء الفساد الإداري والمالي وعرقلة توظيف أبنائنا وبناتنا”.

وأضاف أن ” قضايا الجلسة الطارئة تشمل سوء الإدارة الحكومية وإهمالها لمعاناة الأرامل والمطلقات، والعبث بالنظام الانتخابي وقضية المصالحة الوطنية وإصدار القرارات التي تضيق على الشعب الكويتي من قبل مجلس الوزراء ومنها منع غير المطعمين من السفر والدخول لبعض الأماكن، ومحاولة إجبار الشعب الكويتي على أخذ اللقاح والتطعيم”.

المصدر
الدستور

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى