رئيس الوزراء الصهيوني يؤكد معارضته لإقامة دولة فلسطينية

أكد رئيس الوزراء الصهيوني نفتالي بينيت أنه يعارض إقامة دولة فلسطينية.

وفي مقابلة إعلامية، أرجع بينيت معارضته لإقامة دولة فلسطينية إلى “احتمال استيلاء عناصر متطرفة عليها في المستقبل كما حدث في قطاع غزة”.

وقال إن دولة الاحتلال معنية، مع ذلك، بتحسين أوضاع حياة الفلسطينيين، وأنها ترى ذلك مصلحة مشتركة للجانبين.

وأبدى رفضه للقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وقال إنه “من غير المعقول” أن يتحدث معه بينما يقوم عباس “برفع دعاوى قضائية ضد قادة جيش الاحتلال الإسرائيلي في المحكمة الجنائية في لاهاي”.

وأضاف أنه لم يمنع وزير الدفاع بيني جانتس من الاجتماع مع عباس مؤخرا “لأنه ألح عليه واعتبر ذلك ضرورة أمنية”.

وتطرق بينيت للملف الإيراني، وقال إن إيران أصبحت أقرب من إنتاج سلاح نووي من أي وقت مضى. وأضاف أنه عرض على الإدارة الأمريكية وعلى دول أخرى في المنطقة خططا للتعامل مع هذا الخطر.

المصدر
د ب أ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى