ثلاثة قتلى في تحطم طائرة صغيرة فوق منطقة سكنية في طوكيو

ثلاثة قتلى في تحطم طائرة صغيرة فوق منطقة سكنية في طوكيو

اعلنت وسائل اعلام محلية ان ثلاثة اشخاص قتلوا اليوم الاحد في تحطم طائرة صغيرة فوق منطقة سكنية في طوكيو مما ادى الى اشتعال النيران في منازل عديدة فيه.

وقالت قناة ان اتش كي العامة ان الطائرة التي كان تقل الطيار البالغ من العمر 36 عاما واربعة ركاب آخرين تحطمت حوالى الساعة 11:00 (2:00 ت غ) بعيد اقلاعها من مطار شوفو البلدة التابعة لمدينة طوكيو.

واضافت القناة نقلا عن الشرطة ان اثنين من ركاب الطائرة وامرأة تقيم في الحي قتلوا وجرح خمسة اشخاص آخرين.

وصرح ناطق باسم فرق الاطفاء في طوكيو انه تم انقاذ ثلاثة اشخاص، موضحا انه "لا يملك اي معلومات اخرى بما في ذلك عن وضعهم".

وقال مصور من وكالة فرانس برس في المكان انه شاهد رجال الاسعاف ينقلون شخصين من المكان على حمالتين بينما كان رجال الاطفاء يقومون باخماد النيران.

واضاف ان ذيل الطائرة وجناحها ظاهران على الارض الى جانب سيارة تضررت بالصدمة. واوضحت وكالة الانباء اليابانية جيجي برس ان الراكبين اللذين قتلا هما الطيار واحد المسافرين.

وقالت سيدة شهدت الحادث لوكالة فرانس برس "عندما اهتزت الارض اعتقدت اولا ان شاحنة كبيرة صدمت منزلا ثم شاهدت دخانا كثيفا".

وقال ناطق باسم فرق الاطفاء ان الحادث اسفر عن احتراق ثلاثة منازل على الاقل وسيارتين في حي شوفو الذي يبعد 500 متر فقط عن المطار. كما تضررت اسطح منازل اخرى.

وصرح شاهد من سكان الحي للقناة "اعتقدت ان الطائرة تحلق على علو منخفض".

وبثت قنوات التلفزة مشاهد تظهر فيها السنة اللهب تجتاح منزلا ودخان اسود ينبعث من مكان الحادث بالقرب من مدرسة وملعب للبيسبول ومركز تجاري.

وكانت الطائرة الصغيرة متوجهة الى جزيرة ايزوشيما في المحيط الهادىء على بعد نحو مئة كيلومتر جنوب طوكيو في رحلة تدريبية تستغرق يوما واحدة، كما قالت وسائل الاعلام اليابانية.

وقال جيجي كوتارو سوناغو رجل الاعمال البالغ من العمر 32 عاما "اقيم منذ فترة طويلة هنا وهدير الطائرات امر معتاد. كان من الواضح انه امر غير عادي".

 

×