الرئيس الاميركي باراك اوباما الى جانب اخته غير الشقيقة اوما في نيروبي

أوباما يؤكد في كينيا ان "افريقيا تسير قدما"

اكد الرئيس الاميركي باراك اوباما في اليوم الاول من زيارة غير مسبوقة الى كينيا السبت ان "افريقيا تسير قدما".

وقال اوباما في افتتاح قمة عالمية حول ريادة الاعمال "اردت ان اكون هنا لان افريقيا تسير قدما. افريقيا واحدة من المناطق التي يسجل فيها اكبر نمو في العالم".

واضاف "الناس يخرجون من الفقر والدخل في ارتفاع والطبقة الوسطى تتسع وشبان مثلكم يستفيديون من التكنولوجيا لتغيير الطريقة التي تدير فيها افريقيا اعمالها".

وتعقد القمة وسط اجراءات امنية مشددة ادت الى اغلاق مناطق فيها واغلاق المجال الجوي فوقها عند هبوط طائرة الرئيس الاميركي السبت واقلاعها الاحد الى اثيوبيا المجاورة.

واكثر ما يقلق الاجهزة الامنية في كينيا حركة الشباب المجاهدين الاسلامية الصومالية التي شنت عددا كبيرا من الهجمات الانتحارية والمجازر على الاراضي الكينية ولا سيما الهجوم على جامعة غاريسا الذي ادى الى مقتل 147 طالبا في نيسان/ابريل.

وحذرت السفارة الاميركية من ان هذه القمة بحد ذاتها قد تكون "هدفا محتملا للارهابيين".

من جهته قال الرئيس الكيني اوهورو كينياتا ان تنظيم هذه القمة يقدم وجها آخر لافريقيا مختلفا عن الصورة التي ترسمها وسائل الاعلام.

واكد ان "هذا الخطاب عن اليأس الافريقي خاطىء وفي الواقع لم يكن يوما صحيحا". واضاف "بينوا ان افريقيا منفتحة ومستعدة للاعمال".

 

×