السفير الاميركي لدى سيول مارك ليبرت

اعتقال كوري جنوبي هدد بقتل السفير الاميركي

اعلنت الشرطة الكورية الجنوبية الجمعة انها اعتقلت رجلا (33 عاما) هدد بقتل السفير الاميركي لدى سيول مارك ليبرت، الذي تعرض للطعن بسكين في آذار/مارس الماضي.

وقال مسؤول كبير في شرطة سيول ان الرجل الذي عرف بكنيته لي، وجه التهديد في تعليق كتبه على الموقع الالكتروني للبيت الابيض.

ولم تفصح الشرطة عن اي تفاصيل حول محتوى التعليق "غير المترابط" الذي كتب بالانكليزية.

واعتقل الرجل في 14 تموز/يوليو بعد بلاغ من السفارة الاميركية في سيول.

ووجدت الشرطة على جهاز الكمبيوتر الخاص به اتصالا بصفحة البيت الابيض الالكترونية ومسودة عن التعليق وصورة لشاشة الكمبيوتر مع التعليق.

ولي، الذي قالت الشرطة انه عاطل عن العمل، يقيم في عزلة ويمضي معظم اوقاته متصفحا الانترنت، ونفى ان يكون صاحب التعليق.

وتم توجيه تهمة محاولة الاغتيال لكيم كي-جونغ (56 عاما) بعد الهجوم على السفير ليبرت في آذار/مارس الماضي خلال فعالية على مائدة فطور في سيول، والذي تطلب اجراء 60 قطبة في خد السفير.

وقال كيم للمحققين ان السفير هدف "رمزي" لمعارضته للمناورات السنوية الاميركية الكورية الجنوبية المشتركة والتي يقول انها تمنع الحوار مع كوريا الشمالية.

 

×