معتقل بتهمة الانتماء للدولة الاسلامية خلال اقتياده من قبل الشرطة لاجراء فحص طبي في اسطنبول 11 يوليو 2015

تركيا تعتقل نحو 500 شخص كانوا يحاولون العبور من سوريا

اعلن الجيش التركي الاحد ان قوات الامن اوقفت نحو 500 شخص كانوا يحاولون عبور الحدود قادمين من سوريا المجاورة السبت.

وقال الجيش في بيان نشره الاحد على موقعه "اعتقلت وحدات قيادة القوات البرية 488 شخصا كان يحاولون العبور الى تركيا من سوريا، و26 شخصا كانوا يحاولون العبور الى سوريا من تركيا".

ولم يكشف بيان الجيش عن جنسيات الموقوفين.

وتأوي تركيا نحو 1,8 مليون لاجئ منذ بدء النزاع السوري في 2011 لكنها تشكو باستمرار من انها تتحمل وحيدة هذا العبء.

ويقيم عدة مئات آلاف من اللاجئين في مخيمات على طول الحدود مع سوريا، لكن غالبيتهم ينتشرون في مدن في انحاء البلاد ومن ضمنها اسطنبول.

وتركيا التي يتهمها الغربيون منذ وقت طويل بالتساهل حيال الشبكات التي تنقل جهاديين اجانب الى سوريا للانضمام الى صفوف تنظيم الدولة الاسلامية، عمدت منذ سنة الى تشديد المراقبة في المطارات وعلى حدودها.

وترفض السلطات التركية بقوة الاتهامات وتقول انها تبذل كل جهودها لضمان امن الحدود الشاسعة، لكن لا يمكن تحقيق نتائج ملموسة ما لم تقدم الدول الغربية مزيدا من المعلومات الاستخبارية عن الاشخاص الساعين للانضمام الى الجهاديين.

وفي محاولة لمواجهة الانتقادات اعتقلت السلطات  التركية الاسبوع الماضي عشرات تقول انهم عناصر في تنظيم الدولة الاسلامية.

وعززت تركيا ايضا وجودها العسكري على الحدود في الاسابيع القليلة الماضية حيث نشرت دبابات وصواريخ مضادة للطائرات فضلا عن تعزيزات من الجنود.

وتأتي الاجراءات التركية بعد تقدم المقاتلين الاكراد السوريين وتحقيقهم مكاسب ضد تنظيم الدولة الاسلامية في شمال سوريا قرب الحدود.

 

×