الرئيس الاميركي الاسبق جورج بوش الاب مع زوجته باربرا

جورج بوش الاب ما زال في المستشفى وحالته "مستقرة"

امضى الرئيس الاميركي الاسبق جورج بوش الاب يومه الثاني على التوالي في المستشفى بحالة مستقرة بعد سقوطه في المنزل وكسر احدى الفقرات في عنقه، وفقا للمتحدث باسمه.

واعلن البيت الابيض ان الرئيس باراك اوباما اتصل ببوش ليتمنى له الشفاء العاجل.

وقال الناطق باسم جورج بوش الاب جيم ماكغراث ان الرئيس الـ41 للولايات المتحدة البالغ من العمر 91 عاما سقط صباح الاربعاء في منزله في كينيبونكبورت في ولاية ماين شمال شرق البلاد مما ادى الى كسر في الفقرة الثانية من رقبته.

وقد نقل الى المستشفى في مدينة بورتلاند على بعد 30 كلم من منزله.

وكتب ماكغراث على تويتر ان "الرئيس بوش لا يزال في مركز مين الطبي وسنعلن عن اي تطورات حين تصبح متاحة". واضاف ان "حالته مستقر، هو بحالة جيدة، لكنه سيضع طوقا طبيا في رقبته".

واوضح ان بوش "لم يفقد وعيه واصابته لم تؤثر على عموده الفقري او تسبب اي مشكلة عصبية ويواصل استخدام اطرافه بشكل طبيعي".

وتابع ان الاطباء يريدون "ترك جروحه تلتئم في المنطقة بدون اخضاعه لاي عملية جراحية". واضاف ان "تماثله للشفاء في المستشفى لن يحتاج الى وقت طويل".

وشكرت احدى حفيداته، جينا بوش هاغر التي تعمل مراسلة في شبكة ان بي سي الاخبارية، كل المهنئين بسلامة جدها على دعمهم وقالت ان العائلة انه سيتماثل الى الشفاء.

وكتبت على تويتر "شكرا لتمنياتكم وصلواتكم. نحن متفائلون بانه سوف يشفى عاجلا".

وتمنت ابنة الرئيس الاسبق تشيلسي كلينتون شفاء عاجلا لبوش الاب.

وبوش هو واحد من اربعة رؤساء اميركيين سابقين يعيشون في الولايات المتحدة. وقد تم نشر صور له في معظم الاحيان على كرسي متحرك، كما بدا واهنا في ظهوره العلني الاخير.

وفي كانون الاول/ديسمبر ادخل الى مستشفى تكساس بسبب مشاكل في التنفس. كما عولج في المستشفى نفسه في تشرين الثاني/نوفمر العام 2012 بسبب التهاب الشعب الهوائية، وقضى حوالى شهرين في المستشفى.

وبوش الاب هو زعيم احدى العائلات السياسية الابرز في الولايات المتحدة، ووالد الرئيس الاميركي السابق جورج دبليو بوش.

ولبوش ابن آخر، وهو جيب بوش الحاكم السابق لولاية فلوريدا، والذي اطلق الشهر الماضي حملته الانتخابية للوصول الى البيت الابيض في الانتخابات الرئاسية العام  عام 2016 وحملته عن الحزب الجمهوري.

 

×