الرئيس باراك اوباما

اوباما يطالب بنظام قضائي اميركي اكثر عدالة لتصحيح أخطاء الماضي

دعا الرئيس باراك اوباما الثلاثاء الى جعل النظام القضائي الاميركي اكثر عدالة، آملا بتصحيح اخطاء الماضي التي ادت الى سجن عشرات الاف الاميركيين لارتكابهم جنحا غير عنيفة، بينهم قسم كبير من الشبان السود.

وقال اوباما في خطاب القاه امام نحو ثلاثة الاف مندوب يعملون في جمعية تدافع عن الحقوق المدنية للسود الاميركيين ان "نظامنا الجنائي ليس عادلا بالقدر الذي ينبغي ان يكون عليه وعلينا ان نفعل شيئا ما".

واذ دعا الكونغرس الى التحرك، شدد الرئيس الاميركي على الزيادة الهائلة في عدد السجناء في الولايات المتحدة خلال العقود الفائتة، عازيا هذا الامر "في العديد من الحالات" الى عقوبات "لا تتلاءم مع الجنح".

واوضح ان "الولايات المتحدة تضم خمسة في المئة من سكان العالم لكنها (تضم) 25 في المئة من سجناء العالم"، لافتا الى ان عدد السجناء فيها يفوق باربعة اضعاف عددهم في الصين، مشيرا الى ان الولايات المتحدة تنفق ثمانين مليار دولار سنويا على نظام السجون لديها.

وذكر اوباما بقوة بان عمليات الاعتقال هذه تطاول "في شكل غير متكافىء" السود والمتحدرين من اصول اسبانية.

واورد ان "الافارقة الاميركيين معرضون للاعتقال اكثر من سواهم، ومعرضون لصدور احكام عليهم تفوق (الاحكام الصادرة بحق البيض) في الجنح نفسها".

ولاحظ ان مزيدا من الاصوات ترتفع لدى الديموقراطيين والجمهوريين على السواء بهدف تطوير القوانين المعمول بها.

وسيزور اوباما الخميس سجن ايل رينو في ولاية اوكلاهوما (وسط) ليكون اول رئيس يتوجه الى سجن فدرالي خلال ولايته.