عناصر من القوات الخاصة التركية ينتشرون قرب مركز الشرطة في اسطنبول في 1 ابريل 2015

اعتقال 45 اجنبيا في تركيا كانوا ينوون التوجه للقتال في سوريا

اعلنت وكالة دوغان التركية للانباء الاحد ان قوات الامن التركية اعتقلت خلال ثلاثة ايام في مدينة غازي عنتاب جنوب شرق البلاد 45 اجنبيا كانوا ينوون الانتقال الى سوريا للقتال الى جانب تنظيم داعش.

وفي حال تأكدت هذه الاعتقالات فانها تعني تكثيف الاجراءات التي تتخذها السلطات التركية ضد تنظيم الدولة الاسلامية، بعد اعلان اعتقال 21 شخصا الجمعة في اربع مدن تركية بينها اسطنبول يشتبه بانتمائهم الى هذا التنظيم المتطرف.

وتعتبر مدينة غازي عنتاب نقطة عبور للمجندين الراغبين بالانتقال سوريا للقتال الى جانب تنظيم داعش.

وهم يصلون بالحافلات الى هذه المدينة قبل ان ينتقلوا عبر معابر غير شرعية الى سوريا.

واوضحت وكالة دوغان ان 25 شخصا اعتقلوا الاحد وحده في محطة حافلات غازي عنتاب غالبيتهم من طاجيكستان وهي جمهورية سوفياتية سابقة.

وتعتبر تركيا نقطة العبور الاساسية للمجندين الاوروبيين ولاسيما الراغبين بالانتقال الى سوريا.

وتأخذ الدول الغربية على حكومة انقرة تغاضيها وربما تسهيلها دخول الجهاديين الى سوريا الامر الذي تنفيه تركيا على الدوام.

وخلال الاسبوعين الماضيين تناقلت وسائل الاعلام التركية بكثرة معلومات تفيد بعزم تركيا على شن عملية عسكرية داخل الاراضي السورية لصد التنظيمات الجهادية وابعادها عن حدودها وفي الوقت نفسه الحد من سيطرة الاكراد السوريين على المناطق السورية المجاورة لتركيا.

الا ان رئيس الحكومة احمد داود اوغلو اكد ان بلاده لا تخطط للقيام بعملية عسكرية وشيكة في سوريا.

ويأتي اعتقال الجهاديين في تركيا بعد ايام على زيارة قام بها وفد اميركي يضم مسؤولين عسكريين كبارا لانقرة، تم خلالها البحث في سبل التعاون ضد تنظيم داعش.