عناصر الشرطة والجيش في سوق نجامينا بعد الهجوم الانتحاري

بوكو حرام تتبنى هجمات تشاد ونيجيريا

تبنت حركة بوكو حرام الاسلامية السبت هجومين انتحاريين وقعا الاول في السوق المركزي في نجامينا والثاني في ماديوغوري بنيجيريا، حسب ما ذكر موقع سايت الذي يراقب المواقع الجهادية.

وقال الموقع ومقره في الولايات المتحدة ان التبني الذي صدر عبر تويتر موقع باسم "الدولة الاسلامية، ولاية غرب افريقيا" وهو الاسم الذي اعتمدته بوكو حرام منذ ان اعلنت ولاءها لتنظيم الدولة الاسلامية في اذار/مارس الماضي.

وجاء في تغريدة لسايت على تويتر ان "ولاية غرب افريقيا (الاسم السابق لبوكو حرام) تبنت الهجمات الانتحارية اليوم (السبت) في تشاد ونيجيريا".

وبثت حركة بوكو حرام في تبنيها صور الانتحاريين وقالت انهم "ضربوا اوكار الكفار في غرب افريقيا".

ففي تشاد فجر انتحاري متنكر بزي امرأة نفسه السبت مستهدفا السوق المركزية في نجامينا ما اسفر عن مقتل 15 شخصا على الاقل وجرح 80 آخرين. وعثر على رأس الانتحاري بالقرب من موقع الهجوم. 

وفي نيجيريا فجر انتحاريان نفسيهما في محطة حافلات مزدحمة في مايدوغوري (شمال شرق) مما ادى الى مقتل شخصين. ومساء الجمعة قتل احد عشر شخصاً بأيدي مسلحين في قرية نغامدو التي تبعد حوالى 110 كلم جنوب مايدوغوري بولاية بورنو.

 

×