جندي مالي خلال مشاركته في دورية على طريق بين غاو وكيدال

اعتقال جهادي مفترض في طريقه الى باماكو

افاد مصدر امني مالي السبت ان شخصا يشتبه بانتمائه الى جماعة انصار الدين الجهادية في شمال مالي اعتقل فيما كان متوجها الى باماكو.

وقال هذا المصدر لفرانس برس ان "جهاديا من انصار الارهابي اياد اغ غالي (زعيم انصار الدين) اعتقل في الاراضي المالية ليل الخميس الجمعة من جانب قوات الامن في مالي، قبل وصوله الى باماكو"، موضحا ان الاعتقال تم في وسط البلاد.

وعثر مع المشتبه به على وثائق بينها "اشرطة دعائية مصورة لاياد اغ غالي يدعو فيها الى +ممارسة الجهاد+ في جنوب مالي"، وفق المصدر الذي اورد ان الاجهزة الامنية "اكدت بوضوح الصلة بين انصار الدين وارهابيي الجنوب".

وصرح مصدر قريب من الملف لفرانس برس ان بعض الاشرطة التي ضبطت تم تسجيلها في الاول من تموز/يوليو.

وطلبت بعثة الامم المتحدة في مالي وبعض الدول الغربية بينها فرنسا، الخميس والجمعة من طواقمها ومواطنيها في باماكو "مضاعفة الحذر" بسبب خطر وقوع اعتداءات في العاصمة.

وفي السابع من اذار/مارس، اسفر هجوم بقنابل يدوية واسلحة رشاشة هو الاول الذي يستهدف غربيين في باماكو عن خمسة قتلى هم ثلاثة ماليين وفرنسي وبلجيكي.

واعلنت جماعة المرابطون الجهادية بزعامة الجزائري مختار بلمختار مسؤوليتها عن الاعتداء.