جنود روس يشاركون في تمارين عسكرية مشتركة قرب الحدود الارمنية التركية، في 15 سبتمبر 2012

روسيا تبدأ مناورات عسكرية مفاجئة في ارمينيا

بدأ الجيش الروسي الثلاثاء مناورات عسكرية للتحقق من "جهوزية القتال" لدى قواته المنتشرة في ارمينيا، حليفته التي تواجه تظاهرات شعبية ونزاعا قديما مع اذربيجان المجاورة.

واعلن المكتب الاعلامي للمنطقة العسكرية "الجنوبية" لروسيا "خلال عملية التفقد المفاجئة هذه، ستبحث لجنة في جهوزية القتال لدى قوات سلاح الجو المتمركزة في اريبوني وتلك المتواجدة في قاعدة غيموري العسكرية".

واوضح البيان ان المناورات تجري في مراكز التدريب في كامخود والاغياز وستتولى مراقبتها طائرات بدون طيار.

وكانت روسيا قامت بمناورات عسكرية غير مسبوقة الحجم في اذار/مارس شملت نشر جنود في ارمينيا والجمهوريتين الانفصاليتين الجورجيتين ابخازيا واوسيتيا الجنوبية.

ولروسيا منذ 1995 قواعد عسكرية في ارمينيا، الجمهورية السوفياتية السابقة في القوقاز.

وتواجه السلطات الارمنية منذ 19 حزيران/يونيو تظاهرات شعبية في العاصمة يريفان احتجاجا على الاعلان عن رفع اسعار الكهرباء بنسبة 16%.

كما تشهد ارمينيا، حليفة روسيا التقليدية، نزاعا منذ سنوات مع اذربيجان للسيطرة على منطقة ناغورني قره باخ المتنازع عليها بين البلدين.