ويكيليكس

ويكيليكس: وكالة الأمن القومي الأمريكية تجسست على قادة البرازيل

 نشر موقع "ويكيليكس" تقريرا أفاد بقيام وكالة الأمن القومي الأمريكية بالتجسس على اتصالات 29 هاتفا لشخصيات بارزة في قيادة البرازيل، منهم رئيسة الدولة ديلما روسيف.

كما تشمل قائمة من تعرض للتجسس الأمريكي في البرازيل وزيري المالية السابقين نيلسون باربوسا وأنتونيا بالوتشي وكذلك وزير الخارجية السابق لويس ألبيرتو فيغويردو، إلى جانب بعض السياسيين الآخرين والاقتصاديين ورجال الأعمال والمصرفيين. كما جرى التنصت على هاتف الرئيسة البرازيلية الذي استخدمته على متن طائرتها.

وكانت بعض التقارير الإعلامية ذكرت عام 2013، نقلا عن وثائق الموظف السابق في وكالة المخابرات المركزية (سي آي إيه) إدوارد سنودن، أن الوكالة تجسست على الاتصالات الهاتفية والإلكترونية بين رئيسي البرازيل والمكسيك، الأمر الذي أسفر عن تدهور العلاقات البرازيلية الأمريكية. لكن الرئيسة روسيف أعربت أثناء زيارتها إلى الولايات المتحدة في يونيو/حزيران الماضي، عن قناعتها بأن هاتفها لم يعد يتعرض للتنصت الأمريكي.

 

×