اعلنت عدة شركات اميركية الثلاثاء وقف تسويق منتجات تحمل العلم الكونفدرالي الذي يرمز الى ماضي العبودية في الولايات المتحدة، تعاطفا منها مع ردود الفعل على مجزرة تشارلستون وبعد قرار مماثل اتخذته متاجر وولمارت

شركات اميركية عديدة تتوقف عن تسويق سلع عليها العلم الكونفدرالي

اعلنت عدة شركات اميركية الثلاثاء وقف تسويق منتجات تحمل العلم الكونفدرالي الذي يرمز الى ماضي العبودية في الولايات المتحدة، تعاطفا منها مع ردود الفعل على مجزرة تشارلستون، وبعد قرار مماثل اتخذته متاجر وولمارت.

وسلسلتا متاجر سيرز وكاي مارت وموقعا ايباي وامازون للبيع على الانترنت، هي من الشركات التي توقفت عن بيع اي سلع او ملابس عليها هذا العلم الاحمر والازرق والابيض بثلاث عشرة نجمة ، الذي يعتبر رمزا قويا للجنوب الاميركي في زمن الحرب الاهلية.

وفيما يرى انصاره انه يرمز الى تراث الجنوب الاميركي فان منتقديه يرون فيه رمزا للعنصرية ولنظرية تفوق العرق الابيض.

وتجدد الجدال حول هذا العلم بعد المجزرة التي اسفرت قبل نحو اسبوع عن تسعة قتلى في كنيسة عريقة للسود في تشارلستون بكارولاينا الجنوبية (جنوب شرق) والتي ارتكبها شاب ابيض في الحادية والعشرين من عمره، وقد ظهر في عدد من الصور المنشورة على الانترنت يلوح بالعلم الكونفدرالي.

 وعلى موقع امازون ارتفعت مبيعات العلم الكونفدرالي بنسبة 3600% خلال 24 ساعة، كما قال الموقع الذي اعلن الثلاثاء سحب هذه السلع من البيع.

وكانت وولمارت، كبرى متاجر البيع بالتجزئة في الولايات المتحدة، اول من اتخذ هذا القرار مساء الاثنين، حرصا منها على "عدم الاساءة الى مشاعر أحد".

واعلنت وولمارت انها سحبت "جميع السلع التي تروج للعلم الكونفدرالي".

وفي مقابلة مع التلفزيون الاميركي الثلاثاء، اعتبر رئيس مجلس ادارة المتاجر دوغ ماكميلون انه "اتخذ القرار الصائب"، مشيرا الى انه ليس على علم بأن شركته تبيع هذه السلع.

واعلن حاكم فرجينيا (شرق) من جهة اخرى الثلاثاء انه سيمنع العلم على لوحات تسجيل السيارات.

واعتبر حاكم كارولاينا الجنوبية تيري ماكوليف في بيان ان الولاية "لم تعد تستطيع السماح باستخدام هذا الرمز الذي يستمر في تقسيم سكانها".

وقال "اعتقد ان الامر نفسه في فيرجينا. حتى عرضه على لوحات التسجيل يستمر في اثارة الانقسام بين الناس وصدم مشاعر العديدين منهم".

وذكر الحاكم بأن المحكمة العليا حكمت في 18 نيسان/ابريل لصالح الولايات التي ترفض الموافقة على رسالة دعائية توجه بواسطة لوحة تسجيل.

وتسمح فيرجينيا في الوقت الراهن لأصحاب السيارات بلصق العلم الكونفدرالي على لوحات سياراتهم.

وكانت حاكمة كارولاينا الجنوبية الجمهورية نيكي هيلي اعربت عن اسفها "لرمز يقسم الناس"، معتبرة انه "بعد 150 سنة على نهاية الحرب الاهلية، حان الوقت" لسحب العلم "حتى لو انه يشكل جزءا من تاريخنا".

ورحبت المرشحة الديموقراطية الى البيت الابيض هيلاري كلينتون الثلاثاء بدعوة الحاكمة الى انزال العلم الكونفدرالي عن البرلمان المحلي في العاصمة كولومبيا. واضافت انه علم "يرمز الى الماضي العنصري لبلادنا".

وكان مطلق النار في تشارلستون ديلان روف برر في بيان نشر على موقع الكتروني منسوب اليه جريمته بكراهيته للسود "الاغبياء والعنيفين".

ونشر فيه ايضا صورا يبدو فيها وهو يحرق العلم الاميركي ويضع بدلا منه العلم الكونفدرالي، الذي يرمز في نظر كثيرين من الاميركيين الى إرث الجنوب على صعيدي العبودية والتمييز العنصري.

وبثت الشرطة الثلاثاء شريط فيديو عن اعتقال اربعة من عناصرها لديلان روف غداة اسوأ مجزرة عنصرية في التاريخ الحديث للولايات المتحدة.

 

×