المتحدثة باسم وزارة الخارجية الايرانية مرضية افخم

ايران ترفض الاتهامات الاميركية في شأن "الارهاب"

رفضت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الايرانية مرضية افخم السبت الاتهامات الاميركية لايران بانها ظلت في 2014 "دولة تدعم الارهاب" الدولي، بحسب ما نقلت وكالة الانباء الايرانية الرسمية.

وقالت افخم ان "ايران كانت طوال ثلاثة عقود اكبر ضحية للارهاب وتعتبر ان التعاون الدولي لمكافحة الارهاب اولوية"، معتبرة ان الاتهامات الاميركية "لا قيمة لها".

واكدت الخارجية الاميركية الجمعة في تقريرها السنوي الدولي حول الارهاب ان "ايران استمرت في دعم مجموعات ارهابية في انحاء العالم".

ووجهت هذه الاتهامات رغم عملية التفاوض التاريخية المستمرة بين واشنطن وطهران حول البرنامج النووي الايراني.

وتندد الولايات المتحدة خصوصا بدور الحرس الثوري الايراني ودعم طهران للنظام السوري.

كذلك، نددت الخارجية الاميركية في تقريرها بدعم ايران لحزب الله الشيعي اللبناني ولمجموعات شيعية عراقية وحركتي حماس والجهاد الاسلامي الفلسطينيتين.

 

×