المستشارة الالمانية انغيلا ميركل بعد لقائها رئيس الوزراء اليوناني الكسيس تسيبراس والرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند في بروكسل

تسيبراس: الاوروبيون ادركوا ان اليونان بحاجة الى "حل قابل للحياة"

اعلن رئيس الوزراء اليوناني اليكسيس تسيبراس اثر اجتماعه في بروكسل مساء الاربعاء مع المستشارة الالمانية انغيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ان القادة الاوروبيين فهموا ان اليونان بحاجة الى "حل قابل للحياة" وانه جرى الاتفاق على "تكثيف" المفاوضات للتوصل الى اتفاق.

وقال تيسبراس لدى خروجه من الاجتماع "الودي للغاية" كما وصفه، ان "القادة الاوروبيين يدركون انه يجب تقديم حل قابل للحياة ويمكن معه لليونان ان تعود الى النمو (...) مع دين يمكن سداده".

بدورها تحدثت المانيا عن "اجواء بناءة" سادت الاجتماع.

وقال المتحدث باسم الحكومة الالمانية في بيان انه خلال الاجتماع "جرى تبادل لوجهات النظر، في اجواء بناءة، حول وضع المفاوضات بين الحكومة اليونانية والمؤسسات الثلاث" الدائنة لها وهي الاتحاد الاوروبي والبنك المركز الاوروبي وصندوق النقد الدولي.

واضاف البيان ان القادة الثلاثة "اتفقوا على ان المفاوضات بين الحكومة اليونانية والمؤسسات يجب ان ان تتواصل بدفع اكبر".

ولم يصدر عن الجانب الفرنسي اي تعليق رسمي على الاجتماع.

ومن المقرر ان يلتقي تسيبراس مجددا الخميس رئيس المفوضية الاوروبية جان-كلود يونكر بعدما اجتمع واياه عصر الاربعاء.

 

×