اورانج ترفض الدخول في جدل سياسي بعد قرار وقف نشاطها في اسرائيل

اورانج ترفض الدخول في جدل سياسي بعد قرار وقف نشاطها في اسرائيل

اكدت مجموعة اورانج الفرنسية للاتصالات في بيان الخميس رغبتها في انهاء عقد ترخيص العلامة مع شركة "بارتنر" الاسرائيلية للاتصالات رافضة الدخول في اي نقاش ذي طبيعة "سياسية" على خلفية القرار.

وقالت الشركة في بيانها ان "الهدف الاول لمجموعة اورانج هو الدفاع عن علامتها والحفاظ على قوتها في كل الاسواق التي تتواجد فيها. وهي ليس لديها اي نية للدخول بأي شكل من الأشكال في اي نقاش سياسي" في حين اثارت تصريحات رئيس المجموعة ستيفان ريشار الاربعاء في القاهرة غضبا في اسرائيل بعد الاعلان عن نية الشركة وقف نشاطها فيها.