هولاند يتحدث اثناء اجتماع لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية في باريس

هولاند يتوقع "تسوية ممكنة" لليونان خلال "بضع ساعات" داعيا الى التوازن

اعتبر الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الاربعاء ان اوروبا والمؤسسات الدولية بات امامها "بضع ساعات" للتوصل الى "تسوية ممكنة لليونان" داعيا الى تسوية متوازنة بين اثينا ودائنيها.

وقال هولاند اثناء اجتماع لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية في باريس "بات امامنا بضعة ايام، (...) الى بضع ساعات (للتوصل) الى تسوية ممكنة".

وشدد الرئيس الفرنسي على القول "ان الطلب كثيرا من اليونان سيمنع عودة النمو" في هذا البلد، مضيفا "لكن عدم طلب اي شيء او بشكل غير كاف سيكون له عواقب على منطقة اليورو برمتها".

الا ان وزير المالية الالماني ولفغانغ شويبله صرح الاربعاء ان الاصلاحات التي تقترحها اثينا تؤكد على ما يبدو تشاؤمه حيال فرص التوصل بسرعة لاتفاق بين اليونان ودائنيها.

وتسعى اليونان ودائنيها مساء الاربعاء في بروكسل الى ايجاد قواعد للتوصل الى اتفاق يسمح بالافراج عن دفعة من القروض اساسية لتسيير امور اليونان المالية بعد اشهر من المفاوضات غير المثمرة.

ويلتقي رئيس الوزراء اليوناني الكسيس تسيبراس اعتبارا من الساعة 18,30 تغ رئيس المفوضية الاوروبية جان كلود يونكر في بروكسل قبل يومين من موعد استحقاق لتسدد اثينا دفعة من 300 مليون يورو لصندوق النقد الدولي.

 

×