رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو في القدس في 19 مايو 2015

نتانياهو يعبر عن "تقديره" لواشنطن بعد رفضها مبادرة عربية للحد من السلاح النووي

عبر رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو عن "تقديره" للولايات المتحدة بعد ان رفضت مبادرة عربية لاقامة منطقة خالية من السلاح النووي في الشرق الاوسط، بحسب ما اعلن مسؤول اسرائيلي.

واتصل نتانياهو بوزير الخارجية الاميركي جون كيري مساء السبت بينما توترت العلاقات بين الحليفين حول الجهود الاميركية للتوصل الى اتفاق نووي مع ايران والتي تقول اسرائيل انه يعرض امنها للخطر.

وبعد مفاوضات استمرت نحو اربعة اسابيع اعلنت كل من واشنطن ولندن واوتاوا رفضها جزءا من مشروع البيان الختامي يحدد الاول من آذار/مارس 2016 موعدا نهائيا لتنظيم مؤتمر حول انشاء منطقة خالية من السلاح النووي في الشرق الاوسط ويكلف الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الدفع لتنفيذ هذه المبادرة التي اطلقت في 1995.

وقال المسؤول الاسرائيلي ان نتانياهو تحدث مع كيري "لنقل تقديره الى الرئيس (باراك)اوباما وللوزير للموقف الذي اتخذاه".

واضاف "الولايات المتحدة ابقت على التزامها باسرائيل عبر منع قرار في الشرق الاوسط كان من شأنه ان يستفرد باسرائيل ويتجاهل مصالحها الامنية والتهديدات التي تتعرض لها في الشرق الاوسط الذي تتزايد فيه الاضطرابات".

وعبرت اسرائيل ايضا عن تقديرها للمواقف البريطانية والكندية "لرفض تنسيق الجهود الدبلوماسية ضد اسرائيل في المؤتمر".

واسرائيل لم توقع على معاهدة حظر الانتشار النووي ولكنها شاركت في المؤتمر بصفة مراقب للمرة الاولى منذ عشرين عاما. وتعد اسرائيل القوة النووية الوحيدة ولكن غير المعلنة في الشرق الاوسط.