مقاتلان من حزب الله على تل في الجانب اللبناني من جبال القلمون على الحدود مع سوريا في 20 مايو 2015

ايران تهدد بضرب اسرائيل بمساعدة حزب الله في حال مهاجمتها

حذر مسؤول عسكري ايراني كبير من ان بلاده مستعدة لضرب حيفا وتل ابيب بمساعدة من حزب الله اللبناني في حال حدوث اي هجوم اسرائيلي، بحسب ما نقل التلفزيون الرسمي الخميس.

ونقل موقع التلفزيون الرسمي عن العميد يحيى رحيم صفوي المستشار العسكري للمرشد الاعلى الايراني اية الله علي خامنئي قوله ان اكثر من 80 الف صاروخ لدى حزب الله جاهزين لقصف تل ابيب وحيفا.

واضاف ان "ايران، وبدعم من حزب الله وحلفائها، قادرة على تدمير تل ابيب وحيفا في حالة عدوان عسكري من جانب الصهاينة".

وقال "لا اعتقد ان الصهاينة اغبياء لدرجة اثارة مشكلة عسكرية ضد ايران. هم يعرفون قوة ايران وحزب الله(...)وحزب الله اللبناني قريب منهم، واكثر من 80 الف صاروخ جاهزة لقصف تل ابيب وحيفا".

ولا تعترف ايران، الداعمة لحزب الله اللبناني، بوجود اسرائيل وتعلن باستمرار زوالها القريب من الوجود. كما تقدم طهران ايضا مساعدة مالية وعسكرية لبعض الجماعات الفلسطينية المسلحة.

وقد جاءت هذه التصريحات بعد ايام قليلة من كلام وزير الدفاع الاسرائيلي موشيه يعالون الذي اشار في خطاب الى الضربات النووية الاميركية ضد هيروشيما وناغازاكي "التي ادت الى مقتل 20 الف شخص" لاجبار اليابان على الاستسلام خلال الحرب العالمية الثانية.

وقال يعالون "لم نصل الى هذه المرحلة بعد"، مضيفا ان الرئيس الاميركي في ذلك الوقت برر خياره بكون  المسؤولين الاميركيين اكدوا أن البديل هو حرب طويلة مع اليابان قد تؤدي الى "قتل الملايين".

وندد مندوب ايران في الامم المتحدة غلام علي خشرو في رسالة ما وصفه ب"التهديد النووي"، مشيرا الى ان اسرائيل اعترفت ضمنا بحيازة اسلحة نووية، بحسب ما ذكرت الوكالة الرسمية الايرانية الاربعاء.

وتندد اسرائيل بالمحادثات بين ايران والقوى الكبرى للتوصل الى اتفاق شامل بشأن برنامجها طهران النووي المثير للجدل والذي يفترض ان يوقع بحلول نهاية حزيران/يونيو المقبل.

وفي بداية نيسان/ابريل الماضي، اكد وزير الاستخبارات الاسرائيلي يوفال شتاينتس ان "الخيار العسكري (كان) على الطاولة" لمنع ايران من ان تصبح قوة نووية.