نيباليون ينتظرون للحصول على مساعدات

رئيس وزراء النيبال يطلق نداء للحصول على ملياري دولار لاعادة اعمار بلاده

اطلق رئيس وزراء النيبال  سوشيل كيرالا الاحد نداء للحصول على ملياري دولار لاعادة بناء بلاده التي دمرها زلزالان هائلان خلال ثلاثة اسابيع اديا الى مقتل الالاف وتدمير البنية التحتية في البلد الفقير.

وفي 25 نيسان/ابريل هز زلزال بقوة 7,8 درجة هو الاقوى الذي يضرب البلاد منذ اكثر من 80 عاما، ادى الى مقتل اكثر من 8500 شخص وتدمير نصف مليون منزل.

وتلا ذلك زلزال ثان ادى الى انهيارات ارضية ودمر المنازل وادى الى مزيد من المعاناة للسكان بعد الزلزال السابق.

وقال كيرالا الذي تواجه حكومته انتقادات بسبب بطء الاستجابة للزلزالين، الاحد ان حكومته انشأت صندوقا لاعادة التاهيل والاعمار ودعا المانحين الى تقديم المساعدة.

واضاف "هدفنا جمع ملياري دولار. وقد خصصت الحكومة 200 مليون دولار كاموال عاجلة للصندوق مع الطلب من المانحين والقطاع الخاص تقديم المساهمات الضرورية".

واكد ان "اعادة التاهيل والاعمار ضرورية جدا لنا ونامل من اصدقاءنا التقدم لمساعدتنا بقلب مفتوح".

وتشارك اكثر من 20 بلدا في جهود الاغاثة منذ الزلزال الاول، وارسلت المنقذين للمساعدة في البحث عن ناجين وتسهم في جهود الاغاثة.

وفي وقت سابق من هذا الشهر قالت الامم المتحدة انها تلقت 22 مليون دولار من اصل 415 مليون دولار دعت الى الحصول عليها بعد الكوارث.