مسرح هجوم انتحاري في جارسده باقليم بختونخوا في 30 ابريل 2015

41 قتيلا على الاقل في هجوم على حافلة في باكستان

اعلنت السلطات الباكستانية ان الهجوم على حافلة تنقل شيعة اوقع 41 قتيلا على الاقل والعديد من الجرحى الاربعاء في كراتشي (جنوب).

وافادت الشرطة ان 25 رجلا و16 امراة قتلوا في الهجوم الذي شنه مسلحون في حي سافورا غوت، بعد ان كانت حصيلة سابقة اشارت الى سقوط 25 قتيلا.

واضاف المسؤولون ان ستة مسلحين على الاقل فتحوا النار صباح الاربعاء على الحافلة.

وقال نجيب احمد خان المسؤول الكبير في الشرطة المحلية "كان هناك 60 راكبا على الاقل في الحافلة. وصل المهاجمون على ثلاث دراجات نارية وبداوا باطلاق النار على السائق. وعندما توقفت الحافلة فتحوا النار على الركاب دون تمييز".

واكد قائد شرطة ولاية السند وكبرى مدنها كراتشي لفرانس برس "من الواضح ان الهدف من الهجوم هم ابرياء من الشيعة"، موضحا ان المهاجمين كانوا يحملون مسدسات من عيار 9 ملم.

وفي الاعوام الاخيرة، تكثفت الهجمات في باكستان على افراد الاقلية الشيعية التي تشكل نحو عشرين في المئة من تعداد السكان في هذا البلد ذي الغالبية السنية.

 

×