رئيس الوكالة الايرانية للطاقة الذرية علي اكبر صالحي في طهران في 9 ديسمبر 2014

اخضاع رئيس الوكالة الذرية الايرانية لعملية جراحية عاجلة

اوردت وسائل الاعلام الايرانية الثلاثاء ان رئيس الوكالة الايرانية للطاقة الذرية علي اكبر صالحي اخضع لعملية جراحية عاجلة.

واعلن وزير الصحة حسن هاشمي ان "صالحي اخضع لعملية جراحية ناجحة وذلك بعد اجرائه تنظيرا للقولون مساء الاثنين"، حسبما نقل عنه التلفزيون الرسمي.

واشارت وسائل الاعلام الى ان العملية كانت ضرورية بعد حصول تمزق في القولون.

واضاف هاشمي "وضعه مرض ومن المفترض ان يغادر المستشفى خلال بضعة ايام".

ولعب صالحي (66 عاما) دورا مهما في المفاوضات الاخيرة بين طهران والدول الكبرى حول الملف النووي الايراني.

وصالحي يحمل شهادة في الهندسة النووية من جامعة "ام آي تي" الاميركية وشارك في المحادثات النووية في الاشهر الماضية لحلحلة الجانب التقني من هذه  المحادثات الى جانب وزير الطاقة الاميركي ايرنست مونيز.

واتاحت هذه الجهود التوصل في الثاني من نيسان/ابريل الماضي الى اتفاق اطار حول البرنامج النووي الايراني.

ويتعين على المفاوضين من ايران ومن مجموعة 5+1 (الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا وبريطانيا والصين بالاضافة الى المانيا) تسوية التفاصيل التقنية في الاتفاق النهائي الذي يجب ان يضمن رفع العقوبات الدولية المفروضة على ايران منذ 2006 والطبيعة المدنية المحضة للانشطة النووية الايرانية.

واعلن الاتحاد الاوروبي وطهران الاسبوع الماضي استئناف المفاوضات اعتبارا من 12 ايار/مايو في النمسا.

 

×