تظاهرة امام مقر المحكمة العليا في كابلو تنديدا بجريمة قتل امراة اتهمت جزافا بحرق مصحف

كابول: الحكم بإعدام أربعة أفغان قتلوا امرأة اتهموها بحرق المصحف

أصدر قاض أفغاني اليوم الأربعاء حكما بالإعدام على أربعة رجال لمشاركتهم في قتل امرأة (27 عاما) اتهمت بحرق مصحف في العاصمة كابول.

وكان الأربعة ضمن 49 متهما من بينهم 19 من رجال الشرطة في قضية أثارت ردود فعل غاضبة واحتجاجات في شوارع كابول.

واستمر القاضي صفي الله مجاهدي في تلاوة الاتهامات وبقية الأحكام على كل متهم.

وكان حشد غاضب قد أخذ يضرب ويركل المرأة واسمها فرخندة إلى أن لفظت أنفاسها الاخيرة في 19 مارس آذار ثم أشعل النار في جثتها بينما وقف عدد من رجال الشرطة يتابعون الواقعة من مكان قريب من ضريح في وسط كابول.

وصور الهجوم بهاتف محمول وبث على الإنترنت. واعتقل بعض المتهمين بعد أن تباهوا بالمشاركة في الهجوم على وسائل التواصل الاجتماعي.

وأثبت تحقيق لاحق أن فرخندة اتهمت زورا بحرق المصحف.

وفجرت وحشية الهجوم في وضح النهار وفي قلب كابول غضبا واحتجاجات نادرة على التشدد الديني في البلاد.

واتهم رجال الشرطة التسعة عشر في القضية بعدم منع الهجوم.

 

×