الرئيس الصيني في قصر الشعب الصيني في بكين في 16 مارس 2015

الرئيس الصيني يزور روسيا وكازاخستان وبيلاروسيا

يزور الرئيس الصيني شي جينبينغ روسيا هذا الاسبوع للمشاركة في الاحتفالات بذكرى نهاية الحرب العالمية الثانية، بعد محطة في كازاخستان، وقبل زيارة الى بيلاروسيا على ما اعلنت وزارة الخارجية الصينية الاثنين.

ويزور الرئيس الصيني موسكو من الجمعة الى الاحد بدعوة من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، على ما اعلنت الخارجية الصينية على موقعها.

كما اشارت الى انه سيمكث يوما في كازاخستان الخميس وسيزور بيلاروسيا من الاحد الى الثلاثاء في الاسبوع المقبل.

وتاتي هذه الجولة فيما تسعى الصين الى ابراز دورها في هزيمة اليابان والفاشية عموما مع احتفال العالم بالذكرى 70 لنهاية الحرب العالمية الثانية.

وستنظم بكين عرضا عسكريا ضخما احتفالا بهزيمة اليابان وانتصار الحلفاء في اوروبا.

ونسج الرئيسان الصيني والروسي علاقات وثيقة، على ما كانت عليه بين البلدين منذ ربع قرن بعد تطبيعها في اواخر الثمانينيات، في اعقاب عداء معلن استمر حوالى 30 عاما بين الاتحاد السوفياتي والصين على خلفية صراع ايديولوجي وتنافس جيوسياسي.

وغالبا ما يتبنى البلدان العضوان الدائمان في مجلس الامن الدولي مواقف مشتركة ازاء القضايا الدولية والنزاعات الجارية، بما فيها النزاع السوري.

وتبدي الصين اهتماما كبيرا بالموارد النفطية والغازية الروسية، فيما ترى موسكو في السوق الصينية الهائلة بديلا مهما لاوروبا ولا سيما بعد العقوبات التي فرضت على روسيا على خلفية ضمها القرم في اطار الازمة الاوكرانية.

واعلنت بكين الاسبوع الماضي عن مناوراتها البحرية المشتركة الاولى مع روسيا في المتوسط، والتي يفترض اجراؤها في اثناء الشهر الجاري.

كما تسعى بكين الى تطوير "طريق حرير اقتصادية" عبر اسيا الى الاسواق الاوروبية.

 

×