محمد جواد ظريف في مركز جامعة كيمل بنيويورك في 29 ابريل 2015

طهران تعلن احراز "تقدم" في صياغة اتفاق شامل حول النووي

قال وزير خارجية ايران محمد جواد ظريف الاثنين ان صياغة اتفاق شامل حول برنامج طهران النووي "تتقدم" برغم "تفاصيل عدة" في النص الذي يجب ان يكون جاهزا بحلول 30 حزيران/يونيو المقبل.

وكتب ظريف على حسابه على موقع تويتر ان صياغة الاتفاق "تحرز تقدما لكن يبقى الكثير من العمل والعديد من التفاصيل".

ويقود ظريف الوفد الذي يجري حاليا مفاوضات حول تفاصيل هذا الاتفاق التاريخي على هامش مؤتمر في نيويورك مخصص لبحث نزع الاسلحة النووية.

وبدأت ايران ودول مجموعة 5+1 (بريطانيا، الصين، روسيا، الولايات المتحدة، فرنسا والمانيا) صياغة اتفاق دولي بشأن برنامج ايران النووي من المقرر ان يكون جاهزا بحلول 30 حزيران/يونيو. وكان تم التوصل الى اتفاق اطار في الثاني من نيسان/ابريل. 

ويهدف الاتفاق الى ضمان الطبيعة السلمية الكاملة للبرنامج النووي الايراني مقابل رفع العقوبات الدولية المفروضة على طهران منذ 2006. 

واكد ظريف على تويتر "تصميمه على وضع حد لهذه الازمة المختلقة وفتح آفاق جديدة". وتؤكد ايران انها ضحية مؤامرة غربية تهدف الى منعها من الحصول على الطاقة النووية السلمية.

وقد ندد وزير الخارجية الاميركي جون كيري السبت في مقابلة مع تلفزيون اسرائيلي ما وصفه بـ"الهستيريا الكبيرة" التي تحيط بالمفاوضات الجارية للتوصل الى الاتفاق النهائي حول البرنامج النووي الايراني.

وقال كيري للقناة العاشرة "هناك هستيريا كبيرة حول هذا الاتفاق. وعلى الناس ان تأخذ الوقائع بالاعتبار".

وشدد كيري على ان الاتفاق النهائي يتضمن السماح لمفتشين بالدخول الى المنشآت النووية الايرانية من دون تحديد سقف زمني.

وكان ظريف اعلن الاربعاء ان بلاده مستعدة لتطبيق أعلى درجات الشفافية الدولية بشأن برنامجها النووي، مؤكدا انها ترغب في التوصل الى اتفاق نهائي في اسرع وقت ممكن. 

وصرح ظريف في كلمة القاها في جامعة نيويورك ان "الوكالة الدولية للطاقة الذرية شاهدت كل شيء، واذا كنتم تبحثون عن دليل ادانة، عليكم الانتظار لوقت طويل جدا جدا قبل ان تعثروا عليه".

 

×