صورة ارشيفية

اصابة شرطي اميركي بجروح خطيرة بعد اطلاق النار على راسه

اصيب شرطي اميركي كان يرتدي زيا مدنيا بجروح خطرة في الراس بعد اطلاق النار عليه في نيويورك، بحسب ما صرحت الشرطة السبت. 

واصيب الشرطي براين مور (25 عاما) برصاصة في الراس بينما كان داخل سيارته في نيويورك، بحسب ما افاد مفوض الشرطة بيل براتون خلال مؤتمر صحافي واصفا الاصابة بالخطيرة. 

وخضع الشرطي للجراحة بعد نقله الى المستشفى. 

وبحسب براتون فقد كان مور وشرطي اخر في سيارة عادية عندما شاهدا رجلا يمسك بشيء في حزامه ويقترب منهما. 

واطلق الرجل النار فورا على الشرطيين بينما كانا لا يزالان في السيارة، بحسب براتون. 

واعتقل مطلق النار بعد نحو ساعة من الحادث، بحسب الشرطة. 

وهذا خامس حادث اطلاق نار على رجال شرطة في مدينة نيويورك خلال خمسة اشهر. 

وفي كانون الاول/ديسمبر قتل شرطيان كانا في سيارتهما في نيويورك عندما اطلق عليهما رجل النار وقتل نفسه بعد ذلك. 

وتردد ان سبب ذلك الحادث الغضب بشان مقتل رجل اسود اعزل برصاص شرطة نيويورك.