الشرطة الاسرائيلية في موقع حادثة الدهس ومحاولة الطعن في القدس الجمعة 6 مارس 2015

اتهام فلسطيني بصدم اسرائيليين اثنين عمدا بسيارته

اعلنت وزارة العدل الاسرائيلية الاثنين ان محكمة في القدس وجهت تهما لشاب فلسطيني بصدم اسرائيليين اثنين عمدا قبل اسبوعين مما ادى الى مقتل رجل واصابة امرأة بجروح خطيرة.

وقالت الوزارة في بيان ان خالد قطينة (37 عاما) وهو يقيم في قرية عناتا في الضفة الغربية المحتلة قرب القدس الشرقية قام بقتل شالوم يوحاي شيركي (26 عاما) والشروع في قتل شيرا كلاين (20 عاما).

واتهم قطينة بقيادة سيارته وصدم "بقوة كبيرة" الاسرائيليين بينما كانا يقفان في محطة للحافلات في القدس الشرقية المحتلة في 15 من نيسان/ابريل الماضي.

ووصف المفتش العام للشرطة الاسرائيلية  يوحنان دانينو الهجوم في حينه "بالهجوم المريع".

 وبحسب وثيقة الاتهام التي حصلت وكالة فرانس برس على نسخة منها فان قطينة غضب من تأخيره على الحواجز الاسرائيلية عندما كان يقود والديه من عناتا الى منزل العائلة في حي الشيخ جراح في القدس الشرقية المحتلة.

واشارت الوثيقة انه بعد ان انزل والديه "بدأ المتهم بالتفكير في تنفيذ هجوم ذو طبيعة قومية انتقامية ضد اليهود".

واضافت "قرر صدم اليهود وقتلهم بسيارته".

واعتقلت الشرطة الاسرائيلية فلسطينيا يشتبه بقيامه بصدم ثلاثة عناصر من الشرطة الاسرائيلية عمدا في القدس الشرقية المحتلة السبت.

وبحسب الشرطة الاسرائيلية فان المشتبه به هو من سكان مخيم شعفاط للاجئين في القدس الشرقية المحتلة ويعتقد بانه قام بصدم الشرطيين في الطور قرب جبل الزيتون في وقت متأخر من مساء السبت.

وفي اذار/مارس الماضي قام شاب فلسطيني من القدس الشرقية بدهس عدد من المارة بين شطري المدينة الشرقي والغربي، ثم حاول طعن عدد من المارة بسكين، قبل ان يصاب بجروح خطيرة برصاص الشرطة.

وفي تشرين الثاني/نوفمبر قتل عنصر في حرس الحدود واصيب عدد من الاشخاص بجروح عندما دهس فلسطيني بسيارته مجموعة من المارة امام موقف للقطار الخفيف في القدس.

وفي تشرين الاول/اكتوبر قام فلسطيني اخر بالعمل نفسه امام موقف للترامواي ايضا ما ادى الى مقتل طفل في شهره الثالث وامراة من الاكوادور في الثانية والعشرين من العمر.
 

×