وزير الخارجية الإيطالي باولو جينتيلوني

روما تعتبر مقتل الرهينة الايطالي "خطأ مأساويا من حلفائنا الاميركيين"

استنكرت وزارة الخارجية الايطالية الخميس "خطأ مأساويا ارتكبه حلفاؤنا الاميركيون" بعد مقتل رهينتين لدى تنظيم القاعدة احدهما ايطاليا خلال عملية اميركية في كانون الثاني/يناير على الحدود الباكستانية-الافغانية.

وقالت الخارجية في بيان ان مسؤولية مقتل الايطالي جيوفاني لوبورتو والاميركي وارين فاينشتاين "تقع بالكامل على الارهابيين الذين نؤكد التزامنا بمواجهتهم مع حلفائنا".

 

×