وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف

لافروف: تنظيم داعش هو العدو الاول لروسيا وليس الولايات المتحدة

اعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الاربعاء ان تنظيم الدولة الاسلامية هو العدو الاول لروسيا وليس الولايات المتحدة، وذلك رغم العلاقات المتوترة بين واشنطن وموسكو على خلفية الازمة في اوكرانيا.

وصرح لافروف في مقابلة ردا على سؤال حول من يشكل التهديد الاكبر بالنسبة الى روسيا، ان كان احدى دول الحلف الاطلسي او الولايات المتحدة او الصين او التنظيم الجهادي ان "تنظيم الدولة الاسلامية هو عدونا الاكبر في الوقت الحالي".

وبرر لافروف تصريحه بان "مئات الروس ومئات الاوروبيين ومئات الاميركيين يقاتلون في صفوف التنظيم".

واضاف "انهم يعودون الى بلادهم للاستراحة بعد القتال ويمكن ان يعودوا للنشاط وتنفيذ اعمال سيئة".

وتابع ان "الخلافات بين الولايات المتحدة وروسيا مشاكل بين دول تتعلق بالنظام الدولي ويمكن حلها عبر المفاوضات".

وتراجعت العلاقات بين موسكو وواشنطن الى ادنى مستوى منذ نهاية الحرب الباردة بسبب النزاع في اوكرانيا اذ تتهم الدول الغربية موسكو بدعم الانفصاليين عسكريا في شرق البلاد وهو ما تنفيه روسيا.