جنود تابعون لبعثة حفظ السلام في هايتي في 24 يناير 2015

الامم المتحدة: مقتل جندي اممي في هايتي خلال تظاهرة

قتل جندي تشيلي من بعثة حفظ السلام في هايتي الاثنين خلال مظاهرة في شمال البلاد، حسب ما اعلنت البعثة.

وجاء في بيان نشرته بعثة حفظ السلام في هايتي ان السرجنت رودريغو اندريس سانهويزا جرح بالرصاص عندما تعرضت القافلة التي كان فيها بالقرب من مدينة اوانامينتي لاطلاق نار من قبل متاظهرين.

وبعد ما نقل على عجل الى مشفى البعثة في بور او برنس، قضى السرجنت (35 عاما) متأثرا بجروحه بعد ظهر الاثنين. كما جرح شرطي هايتي خلال هذه المظاهرة.

وكان سكان منطقة اوانامينتي المحاذية للحدود مع جمهورية الدومينيكان يتظاهرون ضد السلطات بسبب انقطاع التيار الكهربائي.

ومن ناحيتها، نددت الممثلة الخاصة للامين العام للامم المتحدة في هايتي ساندرا اونوريه، في بيان ب"استعمال العنف خلال تظاهرة ادى الى مقتل جندي من بعثة السلام". وطالبت السلطات الهايتية بفتح تحقيق معمق و"احالة المسؤول عن الحادث الى القضاء بدون تأخير".

واوضحت انه "في الوقت الذي تدخل فيه هايتي في الفترة الانتخابية 2015 فان مناخا من السلام هو في مصلحة الجميع".

 

×