اعتقال 17 شخصا بتهم إرهابية في ماليزيا

ماليزيا: اعتقال 17 شخصا بتهم إرهابية

أعلنت السلطات الماليزية، الاثنين، اعتقال 17 شخصا، خططوا لشن هجمات على أقسام الشرطة ومعسكرات الجيش، للحصول على أسلحة، وتنفيذ أعمال إرهابية في كوالالمبور.

وقال المفتش العام في الشرطة، خالد أبو بكر، إن الأشخاص الـ 17 احتجزوا، الأحد.

وأضاف خالد على موقع "تويتر" أن اثنين منهم عادا لتوهما من سوريا.

وبذلك يرتفع عدد الأشخاص المعتقلين، الذين يعتقد أنهم من أنصار تنظيم الدولة، إلى 92 منذ العام الماضي، وفقا للمسؤول.

وزير الشؤون الداخلية، زاهد حميدي، من جهته قال إن المتهمين، وتتراوح أعمارهم بين 14 و44 عاما، كانوا يخططون للهجوم على أقسام شرطة ومعسكرات للجيش للحصول على أسلحة.

ونقلت وكالة برناما الرسمية عنه قوله في البرلمان إن المجموعة كانت تخطط أيضا لخطف عدد من الأفراد رفيعي المستوى. ولم يعلن عن أسمائهم.

وتعتقد السلطات أيضا أن المشتبه بهم كانوا يحاولون صنع قنابل، حيث وجدت الشرطة مذكرات عن صنع القنبلة، كتبها إمام سامودرا، وهو إندونيسي أدين وأعدم، بسبب دوره في شن تفجيرات 2002 في بالي، حسبما قال زاهد.

ومن بين المشتبه بهم اثنان من أفراد الجيش وطالبان، كما تلقى بعضهم تدريبات عسكرية في أفغانستان ومحافظة سولاوسي في إندونيسيا.

 

×