رئيس الوزراء التايلاندي برايوث تشان أوشا

الجيش التايلاندي يعلن رفع الأحكام العرفية

تحرك الجيش التايلاندي اليوم الثلاثاء لرفع الإحكام العرفية، حيث قال رئيس الوزراء أنه بدلا منها سوف يبدأ في استخدام السلطات التنفيذية الكبيرة التي يمنحها الدستور المؤقت.

وقال رئيس الوزراء برايوث تشان- أوشا للصحفيين أنه طلب من الملك إعطائه الأذن برفع الأحكام العرفية المفروضة في البلاد منذ الانقلاب العسكري في يار'مايو الماضي . ويشار إلى أن هذا الطلب يعد شكليا بصورة كبيرة.

وأضاف رئيس الوزراء إنه بدلا من الأحكام العرفية سوف يطبق القسم 44 من الدستور المؤقت.

وينص هذه القسم على منح رئيس الوزراء سلطة إصدار أي أمر "بغض النظر عن القوة التشريعية أوالتنفيذية أوالقضائية لهذا الأمر".

وقال برايوث إنه يتوقع استخدامه هذا الأسبوع لضمان محاكمة المنشقين أمام محاكم عسكرية ، وتوفير إمكانية احتجاز السلطات لمشتبه بهم لمدة سبعة أيام بدون توجيه اتهامات . ويشار إلى أن هاتين الفقرتين كانتا ضمن الأحكام العرفية.

وانتقدت جماعات حقوقية وبعض السياسيين هذه الخطوة.

وقال مفوض حقوق الإنسان نيرات بيتكواتشارا "إلغاء الأحكام العرفية واستخدام القسم 44 أمر ينطوي على خطورة ، لأنه يعطي رئيس الوزراء سلطة مطلقة".

وكان نائب رئيس الوزراء برايت ونجسوان قد قال الأسبوع الماضي إنه سوف يتم استخدام هذا القسم ضد الأشخاص الذين يتأمرون ضد البلاد وأن "المواطنين الصالحين لا يجب أن يقلقوا".