جندي اوكراني

اطلاق عدة صواريخ غراد في شرق اوكرانيا رغم الهدنة

اتهمت السلطات الاوكرانية السبت الانفصاليين الموالين لروسيا باطلاق صواريخ غراد على مواقع قواتها في الشرق المتمرد في حادث نادر منذ تطبيق وقف اطلاق النار منتصف شباط/فبراير.

واعلن المتحدث العسكري الاوكراني اندري ليسينكو خلال مؤتمر صحافي ان "المتمردين اطلقوا حوالى اربعين صاروخا على نقطة مراقبة اوكرانية وحوالى عشرين على منطقة مأهولة في بلدة نوفوتوشكيفسكي" على بعد 45 كلم غرب لوغانسك احدى العاصمتين المتمردتين.

واضاف المتحدث ان اي جندي لم يقتل خلال 24 ساعة لكن ثلاثة اصيبوا بجروح.

واوضح ان الوضع بقي "متوترا" على طول خط الجبهة بعد اكثر من شهر على دخول وقف اطلاق النار حيز التنفيذ في اطار اتفاقات السلام المبرمة في مينسك بوساطة من الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند والمستشارة الالمانية انغيلا ميركل بحضور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

واكدت القوات الاوكرانية والمتمردون سحب الاسلحة الثقيلة من خط الجبهة في اطار اتفاقات مينسك.

ورغم دخول وقف جديد لاطلاق النار حيز التنفيذ في 15 شباط/فبراير تدور اشتباكات يومية في شرق اوكرانيا حيث اوقع النزاع اكثر من ستة الاف قتيل في 11 شهرا.

من جهته دعا رئيس بعثة المراقبين في منظمة الامن والتعاون في اوروبا في شرق اوكرانيا ارتوغرول اباكان، الجانبين الى وقف المعارك في محيط شيروكيني حيث قتل مدني امس، في بيان نشر ليل الجمعة السبت.

وتعد هذه البلدة الواقعة على بعد 10 كيلومترات من ميناء ماريوبول الاستراتيجي، اخر المدن الكبرى في الشرق المتمرد التي لا تزال تحت سيطرة كييف، من النقاط الساخنة الرئيسية في النزاع.

ودان اباكان الا يكون "وقف اطلاق النار المحلي" الذي تم التفاوض بشأنه مع مراقبي منظمة الامن والتعاون في اوروبا لهذه البلدة "صمد الا يومين".

 

×