عائلة سورية لاجئة في الاردن

الامم المتحدة: زيادة بنسبة 45% في طلبات اللجوء في الدول الغنية عام 2014

سجلت طلبات اللجوء في الدول الغنية زيادة بنسبة 45% عام 2014 بسبب النزاعين في سوريا والعراق لتقارب المستوى القياسي الذي سجل عند اندلاع الحرب في البوسنة والهرسك، بحسب ارقام نشرتها الامم المتحدة اليوم الخميس.

وقالت المتحدثة باسم المفوضية العليا للاجئين في الامم المتحدة ميليسا فليمينغ خلال مؤتمر صحافي ان النزاع في هذين البلدين تسبب ب"اسوأ ازمة انسانية في زمننا".

وقدم مجموع 866 الف طلب لجوء العام الماضي في 44 دولة صناعية بزيادة 45% عن العام 2013 ليقارب العدد الاجمالي المستوى القياسي الذي سجل عام 1992 عند بداية الحرب في البوسنة والهرسك حيث وصل عدد طالبي اللجوء الى حوالى 900 الف.

وقدمت العام الماضي 60% من طلبات اللجوء في خمس دول فقط هي المانيا (173100 طلب) والولايات المتحدة (121200 طلب) وتركيا (87800 طلب) والسويد (75100 طلب) وايطاليا ( طلب63700). ولاسباب منهجية لا تاخذ الاحصاءات التركية باعداد السوريين الذين يصلون الى تركيا لانهم يحصلون تلقائيا على استقبال مؤقت جماعي.

ومرة جديدة يبقى السوريون الفئة الاكبر بين طالبي اللجوء للعام 2014 مع اكثر من 149600 طلبا (بزيادة 166%) ومن غير المتوقع بحسب المفوضية العليا للاجئين ان ينعكس هذا التوجه.