شرطي في ساحة تقسيم في اسطنبول

تركيا ترحل امرأة بريطانية كانت في طريقها الى سوريا

 نقلت السلطات التركية شابة اوقفت الاسبوع الحالي بتهمة محاولة الانضمام الى تنظيم الدولة الاسلامية الى مدينة اسطنبول بانتظار ترحيلها الى بريطانيا، وفق ما نقلت وكالة انباء الاناضول.

واعتقلت جليلة ندرة يوم الاثنين في محطة حافلات في العاصمة التركية انقرة. ونقلت المرأة البالغة من العمر 21 عاما الى اسطنبول صباح الخميس بانتظار ترحيلها الى بريطانيا بعدما استجوبتها الشرطة التركية في انقرة، وفق الوكالة.

كما اعتقلت تركيا ثلاثة شبان الاسبوع الماضي للاشتباه بعزمهم على العبور الى سوريا وتم ترحيلهم الى بريطانيا حيث افرج عنهم بكفالة الاحد.

وكثفت تركيا خلال الاسابيع الماضية جهودها لدحض الانتقادات الغربية انها لا تفعل ما يكفي لوقف تدفق الجهاديين الى سوريا عبر اراضيها.

وبالرغم من نجاح الاتراك والبريطانيين في توقيف الشبان الثلاثة، الا انهم كانوا فشلوا في منع ثلاث فتيات بريطانيات من الذهاب الى سوريا بداية العام الحالي.

وغادرت الفتيات خديجة سلطانة (17 عاما) وشميمة بيغوم (15 عاما) واميرة عباسي (15 عاما)، منازلهن في شرق لندن وتوجهن جوا الى اسطنبول في 17 شباط/فبراير.

واستقلت الفتيات حافلة من اسطنبول الى سنليورفة في جنوب شرق تركيا حيث عبرن الى سوريا.

واعلنت تركيا قبل اسبوع انها اعتقلت الرجل الذي ساعد الفتيات الثلاث، وهو سوري وعميل في جهاز استخبارات احدى دول التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا والعراق.

 

×