بوتين خلال لقائه رئيس وزراء ايطاليا ماتيو رنزي في موسكو 5 مارس 2015

عدم ظهور بوتين علنا لاسبوع يثير تساؤلات حول وضعه الصحي

أمام تساؤلات حول صحة الرئيس فلاديمير بوتين الذي لم يظهر في مناسبات عامة منذ اسبوع، حرص الكرملين الخميس على التأكيد انه بخير.

وقال ديمتري بسكوف المتحدث باسم الكرملين لاذاعة "اصداء موسكو" ان بوتين "بخير تماما".

لم يظهر بوتين علنا منذ 5 آذار/مارس عندما استقبل رئيس وزراء ايطاليا ماتيو رنزي الذي جاء يطلب دعمه في ملف ليبيا.

ومنذ ذلك الحين اجل بوتين الذي يبلغ الثانية والستين زيارة الى كازاخستان وتوقيع اتفاق لتعزيز التعاون مع اوسيتيا الجنوبية، الجمهورية الانفصالية في جورجيا، كان مقررا هذا الاسبوع.

ولن يشارك بوتين رجل المخابرات السابق في الاجتماع السنوي للاستخبارات الروسية "بسبب انشغاله" كما قال بسكوف في تصريح نقلته وكالة انباء ريا نوفوستي مضيفا ان "ليس كل اللقاءات عامة".

وحول صحة الرئيس قال بسكوف ان بوتين لا يزال قادرا على "كسر يد" من يسلم عليه، مستعيدا عبارة متداولة في روسيا للدلالة على الصحة.

وقال بسكوف "عندما تسطع الشمس ويأتي الربيع يبدأ الناس بالهذيان" وفق تصريح لوكالة انباء تاس، مشيرا الى مطلقي الشائعات حول صحة الرئيس.

في 2012 شكلت صحة بوتين موضوع تكهنات بعد الغاء عدة سفرات للخارج وظهوره وهو يعرج. وقال الكرملين حينها ان بوتين يعاني من اصابة سابقة في الظهر.