صورة ارشيفية لمتطاهرين امريكيين ينددون بعنف الشرطة

ضابط شرطة أمريكي أبيض يقتل بالرصاص أمريكيا أسود عاريا

قالت السلطات الأمريكية ان ضابط شرطة من منطقة اتلانتا قتل أمريكيا أسود عاريا أعزل فيما يبدو ذكرت تقارير انه كان يتصرف بشكل جامح في المجمع الذي يسكن به.

وجاء حادث اطلاق النار الذي حدث أمس الاثنين بعد سلسلة من الحوادث شملت قتل الشرطة لامريكيين سود عزل في ميزوري ونيويورك سلطت الاضواء على طريقة عمل أجهزة انفاذ القانون واستخدامها القوة القاتلة خاصة ضد الاقليات والفقراء والمعاقين ذهنيا.

وقال قائد شرطة المقاطعة سيدريك الكسندر للصحفيين ان أحد الضباط استجاب لنداء من شخص قال ان هناك رجلا "يتصرف بشكل مزعج ويدق الابواب ويزحف على الارض عاريا" نحو الساعة الواحدة ظهرا.

وذكر الكسندر ان الضابط وهو أبيض قابل الرجل في موقف السيارات التابع للمجمع وهو بلا ملابس تماما وان الرجل ركض نحو الضابط الذي تراجع وطلب من الرجل ان يتوقف قبل ان يطلق عليه الرصاص مرتين.

وأضاف الكسندر ان لديه من "الاسباب لتجعله يتصور" ان الرجل ربما يكون مختلا عقليا.

ويعتبر هذا الرجل هو ثالث أمريكي أسود تقتله الشرطة بالرصاص منذ يوم الجمعة الماضي رغم انهم كانوا عزلا او يبدون كذلك.

 

×