مسعفون وعناصر من الشرطة قرب موقع تحطم المروحيتين في فيا كاستيلي

مقتل ثمانية فرنسيين خلال تصوير حلقة تلفزيونية في الارجنتين

قتل ثمانية فرنسيين كانوا يشاركون في تصوير حلقة عن تلفزيون الواقع في الارجنتين الاثنين عندما اصطدمت المروحيتان اللتان استأجرتا للتصوير ببعضهما البعض وقد سقط في الحادث عشرة قتلى، حسب سلطات ولاية لا ريوجا.

وقال شرطي لوكالة فرانس برس فضل عدم الكشف عن هويته ان "ثمانية فرنسيين كانوا يشاركون في تصوير حلقة للتلفزيون الفرنسي في ولاية لا ريوجا قضوا في الحادث. وقتل قائدا الطائرتين ايضا".

وحتى مساء الاثنين لم تكن عقد عرفت هويات الضحايا.

وقال هوراسيو الاركون، المتحدث باسم ولاية لا ريوجا (شمال غرب)، لوكالة فرانس برس "يبدو ان المروحيتين اصطدمتا ببعضهما البعض خلال التصوير. لا يوجد احياء. ولم يعرف سبب الاصطدام مع العلم ان الشروط المناخية كانت جيدة".

ومن ناحيته، قال سكرتير الامن في الولاية سيزار اوغولو ان ما مجموعه عشرة اشخاص قتلوا في هذا الحادث الذي وقع عند الساعة 17,00 (20,00 تغ) خلال التصوير في منطقة لا ريوجا السياحية.

واوضح لشبكة التلفزيون الاخبارية تي ان "يبدو ان عملية التصوير كانت تتم في فيا كاستيلي" وهو موقع جبلي في هذه المنطقة الواقعة على بعد 1100 كلم الى شمال غرب بوينس ايرس.

ووقع الحادث فوق هذا الموقع.

 

 

×