صورة للطيارة الاوكرانية المسجونة في روسيا ناديا سافتشينكو

اضراب طيارة اوكرانية عن الطعام مسجونة في روسيا قد يؤدي الى وفاتها

اعربت وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني الاربعاء عن قلقها من ان يؤدي اضراب الطيارة الاوكرانية المسجونة في روسيا ناديا سافتشينكو، عن الطعام منذ اكثر من شهرين الى وفاتها اذا لم يفرج عنها.

وقالت موغيريني في بيان "بدأت سافتشينكو اضرابا عن الطعام قبل 82 يوما. بعد هذه الفترة الطويلة قد تتدهور صحتها وتموت". وكررت طلبها للسلطات الروسية بالافراج "بشكل عاجل" عن المرأة البالغة ال33 من العمر "لاسباب انسانية".

ورفضت محكمة في موسكو الاربعاء طلبا جديدا للافراج عن الطيارة الاوكرانية التي اسرت مطلع تموز/يوليو في الاراضي الروسية بحسب موسكو، في حين تؤكد كييف انها اسرت وسلمها الانفصاليون الموالون لروسيا.

وسافتشينكو متهمة ب"القتل العمد" في منتصف حزيران/يونيو لصحافيين روس في شرق اوكرانيا. ووفقا للمحققين الروس "قد تتعرض لعقوبة الاعدام او المؤبد".

واضافت موغيريني "ادعو ايضا الى الافراج عن اولي سينتسوف" المخرج السينمائي الاوكراني الذي شارك في تظاهرات ميدان التي افضت قبل عام الى الاطاحة بنظام كييف الموالي لروسيا و"كل المواطنين الاوكرانيين المعتقلين بشكل غير مشروع" في روسيا.

وقالت "سيكون ذلك مطابقا لاتفاقات السلام الجديدة الموقعة في مينسك في 12 شباط/فبراير التي تنص على وقف لاطلاق النار وتعهد بالافراج عن كافة اسرى النزاع في اوكرانيا".