صورة وزعتها السلطات الاميركية للشرطي دارين

لا ملاحقات فدرالية اميركية ضد شرطي قتل شابا اسود

اعلنت وزارة العدل الاميركية الاربعاء انها لن تتهم الشرطي الذي قتل شابا اسود اعزل في في اب/اغسطس الماضي في فيرغسون (ميزوري، وسط) ما ادى يومها الى اسابيع من التظاهرات واعمال الشغب.

وخلص تقرير وزارة العدل الذي نشر الاربعاء الى ان الشرطي دارن ويلسون "وبما انه لم يتصرف بنية اجرامية، فانه لا يمكن اثبات الشك حول مخالفته" القانون المتعلق بالحقوق المدنية.

والتحقيق الفدرالي الذي تناول الحقوق المدنية، اطلق بعد مقتل الشاب الاسود الاعزل مايكل براون (18 عاما) بيد شرطي اثناء خدمته.

والتحقيق حول اطلاق النار بحد ذاته وكذلك ممارسات الشرطة في مدينة فيرغسون. واشار التحقيق خصوصا الى العنصرية المعتادة للشرطة المحلية التي تستهدف السود.

وانخرطت شرطة فيرغسون وكذلك قضاء المدينة في "روتين" من التمييز ضد السكان السود المحليين، كما تقول السلطات القضائية.

وسيتحدث وزير العدل اريك هولدر في وقت لاحق لعرض التحقيق.

 

×