انصار الحراك الجنوبي الانفصالي يتظاهرون في عدن

الولايات المتحدة لا تخطط لنقل سفارتها في اليمن الى عدن

صرح مسؤول بارز في وزارة الخارجية الاميركية الثلاثاء ان واشنطن التي اغلقت سفارتها في صنعاء في شباط/فبراير لا تخطط لنقل سفارتها في اليمن الى مدينة عدن الجنوبية مثلما فعل عدد من الدول الخليجية. 

واغلقت واشنطن سفارتها في العاصمة اليمنية صنعاء في وقت سابق من شباط/فبراير الماضي بسبب الاضطرابات واجلت جميع موظفيها من ذلك البلد.  

وصرح المسؤول الاميركي قبل زيارة وزير الخارجية الاميركي جون كيري الى السعودية الاربعاء ان السفير الاميركي الى اليمن ماثيو تولر سيعمل الان من مكتب في مدينة جدة السعودية. 

زار تولر الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في عدن الاثنين وقال بعد ذلك انه لا يزال الرئيس "للشرعي" لليمن. 

واعلنت العديد من الدول الخليجية ومن بينها السعودية نقل سفاراتها الى عدن من العاصمة صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون. 

الا ان المسؤول الاميركي قال "ليست لدينا اية خطط لفتح سفارتنا في عدن". 

واضاف "سيقيم السفير تولر مكتبا في جدة لكي يكون اقرب الى اليمن، وسيعمل من هذا المكتب". 

وتابع "نامل انه سيتمكن من التوجه الى اليمن والى عدن بشكل منتظم لمواصلة عمله مع اليمنيين هناك". 

ويسيطر الحوثيون على العاصمة اليمنية منذ ايلول/سبتمبر الماضي. وفي كانون الثاني/يناير عززوا من سيطرتهم على صنعاء بعد استقالة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وحكومته احتجاجا.

ويتوجه كيري الى السعودية للقاء العاهل السعودي الملك سلمان ووزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي.

وكان يخطط في السابق للقاء هؤلاء الوزراء في لندن الجمعة، الا ان مكان الاجتماع انتقل الى الرياض.

 

×