الرئيس الامريكي باراك أوباما

أوباما سيعترض على السماح للكونجرس بمراجعة اتفاق ايران

قال البيت الأبيض إن الرئيس باراك أوباما سيستخدم حق النقض(الفيتو) ضد مشروع قانون وافق عليه مجلس الشيوخ ويسمح للكونجرس بمراجعة أي اتفاق مع إيران بشأن قدراتها النووية.

وقالت بيرناديت ميهان المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي التابع للبيت الأبيض إن "الرئيس كان واضحا إنه الآن ليس وقت اجازة الكونجرس قانونا اضافيا بشأن إيران. إذا أرسل مشروع القانون هذا إلى الرئيس سيعترض عليه."

وتسعى الولايات المتحدة وخمس دول كبرى أخرى للتفاوض بشأن التوصل لاتفاق مع إيران للحد من برنامجها النووي مقابل تخفيف بعض من العقوبات الاقتصادية.

وسيلزم "قانون مراجعة اتفاق إيران النووي " عرض نص أي اتفاق على الكونجرس في غضون خمسة أيام من التوصل لاتفاق نهائي مع إيران. وسيحظر القانون أيضا على أوباما تعليق أو إلغاء عقوبات على إيران أجازها الكونجرس لمدة ستين يوما بعد التوصل لاتفاق .

وقالت ميهان إن الولايات المتحدة "لابد وأن تعطي مفاوضينا أفضل فرصة للنجاح بدلا من تعقيد جهودهم."

ووصلت المفاوضات بين الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وألمانيا وبريطانيا وإيران لمرحلة حاسمة في الوقت الذي من المقرر فيه التوصل لاتفاق إطار أساسي بحلول نهاية مارس آذار.

وقال الجمهوري بوب كوركر وهو أحد مقدمي مشروع القانون إنه"أمر محبط أن يشعر الرئيس بأنه هو الشخص الوحيد الذي يتحدث باسم مواطني بلادنا."

 

×