الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

وزير الدفاع البريطاني: بوتين يمثل "خطرا حقيقيا حاضرا" على البلطيق

قال وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون اليوم الخميس إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يمثل "خطرا حقيقيا حاضرا" على استونيا ولاتفيا وليتوانيا وان حلف شمال الاطلسي يستعد لرد أي عدوان محتمل.

وفي تصريحات نشرتها صحيفتا التايمز وديلي تلجراف خلال رحلة لوزير الدفاع البريطاني لسيراليون قال فالون إن بوتين يمكن أن يشن حملة من التكتيكات المستترة لزعزعة استقرار الجمهوريات السوفيتية السابقة الثلاث التي انضمت الان الى الجناح الشرقي لحلف شمال الاطلسي.

وقال فالون "أنا قلق من بوتين" وذكر أن هناك "خطرا حقيقيا وحاضرا جدا" أن تسعى روسيا لاعادة التكتيكات التي استخدمتها لزعزعة استقرار شرق أوكرانيا والقرم في البلطيق.

وأضاف فالون "أنا قلق من ضغطه على البلطيق ومن الطريقة التي يختبر بها حلف شمال الاطلسي. على الحلف أن يكون مستعدا لأي عدوان من روسيا مهما تطلب ذلك. والحلف يستعد."

وجاءت تصريحات فالون بعد أن طالب الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو بنشر قوات حفظ سلام تابعة للأمم المتحدة لمراقبة وقف إطلاق النار في شرق البلاد وسارع انفصاليون موالون لروسيا برفض الاقتراح قائلين إنه سيمثل انتهاكا لاتفاق سلام مبرم.

 

×