العلم التركي

مصر: تركيا أبلغنا بأن قنوات الإخوان لا تبث من أراضيها

قال الوزير المفوض حسين السحرتي، القائم بأعمال السفارة المصرية في أنقرة، إن وزارة الخارجية التركية أبلغته أن قنوات جماعة الإخوان لا تبث من تركيا، كما أن الجهة المسؤولة عن منح التصاريح للقنوات التلفزيونية في تركيا لا تسمح بإعطاء تصريح لأي قناة تحرض على العنف.

كانت الخارجية المصرية تقدمت باحتجاج رسمي -أوائل فبراير الجاري- للخارجية التركية، اعتراضا على "بث القنوات الإرهابية التحريضية التابعة للإخوان من داخل الأراضي التركية".

وأضاف السحرتي، في تصريح خاص لأصوات مصرية اليوم الخميس، أنه دُعي لاجتماع في الخارجية التركية أمس الأربعاء، وأن الخارجية نفت له "تهمة رعايتها لهذه القنوات".

وأشار السحرتي إلى أنه أبلغ الجانب التركي أن "الموظفين العاملين بقنوات (رابعة ومكلمين ومصر الآن والشرق) يتواجدون في أسطنبول وأنقرة ومعروفين، وليس من الصعب على الأمن التركي أن يعرف من أين تبث هذه القنوات المحرضة على العنف".

وأكد القائم بأعمال السفير المصري في أنقرة أنه طالب الخارجية التركية بـ"ضرورة تسليم العناصر المطلوبة للعدالة المصرية والصادر بحقها شارة حمراء من الإنتربول الدولي ومصر في انتظار الرد التركي".

وكان من أبرز الدعوات التي وصفت بـ"التحريضية" تلك التي أطلقها الإعلامي محمد ناصر عبر قناة الشرق ضد جنود الجيش والشرطة، في أعقاب الهجوم الذي استهدف كتيبة للجيش بشمال سيناء في 30 يناير الماضي وأسفر عن مقتل نحو 30 شخصا على الأقل وإصابة 50 آخرين.

وتوترت العلاقات بين مصر وتركيا منذ عزل الجيش للرئيس الأسبق محمد مرسي في يوليو 2013. وخفضت مصر مستوى التمثيل الدبلوماسي مع تركيا، وطالبت السفير التركي بمغادرة البلاد، وسحبت السفير المصري في أنقرة.

 

×