رئيس زيمبابوي روبرت موغابي

موغابي سيتمكن من دخول الاتحاد الاوروبي بوصفه رئيسا للاتحاد الافريقي

سيتمكن رئيس زيمبابوي روبرت موغابي من دخول الاتحاد الاوروبي رغم العقوبات التي تمنعه من ذلك اذا سافر بوصفه رئيسا للاتحاد الافريقي كما اعلنت متحدثة الثلاثاء.

وقالت كاثرين راي المتحدثة باسم الخدمة الدبلوماسية في الاتحاد الاوروبي خلال مؤتمر صحافي "بالفعل موغابي يطاله حظر من السفر. لكن هذا الحظر سيرفع عندما سيتنقل بوصفه رئيسا للاتحاد الافريقي".

وموغابي البالغ ال91 من العمر، الذي يحكم زيمبابوي منذ استقلالها في 1980، عين الجمعة رئيسا للاتحاد الافريقي خلال قمة في اديس ابابا لعام.

وبدا الاتحاد الاوروبي في 2013 بتطبيع علاقاته مع زيمبابوي ورفع معظم العقوبات المفروضة منذ 2002 احتجاجا على العنف السياسي وانتهاكات زيمبابوي لحقوق الانسان.

لكن الاوروبيين ابقوا موغابي وزوجته على قائمة سوداء للشخصيات الممنوعة من الحصول على تاشيرات دخول الى الاتحاد الاوروبي وجمدت ارصدتها في اوروبا.

وكان موغابي قاطع في نيسان/ابريل 2014 قمة اوروبية افريقية في بروكسل رغم تلقي دعوة اوروبية خاصة، لان زوجته لم تحصل على تاشيرة دخول.

وردا على سؤال حول وضع زوجته خلال تنقلات موغابي المقبلة كرئيس للاتحاد الافريقي قالت راي ان الرفع الموقت لحظر السفر "ينطبق على موغابي (...) عندما يقوم بمهمات دولية".

 

×