صورة نشرتها رئاسة كوستاريكا للرئيس الكوبي راوول كاسترو خلال افتتاح قمة سيلاك

راوول كاسترو يطالب بانهاء الحظر الاميركي لاعادة العلاقات بين البلدين

طالب الرئيس الكوبي راوول كاسترو الاربعاء الولايات المتحدة بانهاء الحظر الذي تفرضه على كوبا لاحداث تقدم في اعادة العلاقات بين البلدين. 

وقال كاسترو في كلمة في قمة مجموعة دول اميركا اللاتينية ومنطقة الكاريبي (سيلاك) في كوستاريكا "ان المشكلة الرئيسية لم تحل. فالحظر الاقتصادي والتجاري والمالي الذي يتسبب باضرار بشرية واقتصادية هائلة ويشكل انتهاكا للقانون الدولي يجب ان يتوقف".

واضاف ان الطريق الى انهاء الحظر ستكون "طويلة وصعبة". 

وهذا اول تصريح للرئيس الكوبي منذ الاجتماع بين مسؤولين من البلدين في هافانا الاسبوع الماضي والذي هدف الى اعادة فتح سفارات البلدين وتطبيع العلاقات بينهما. 

وفي وقت سابق من هذا الشهر استخدم الرئيس الاميركي سلطاته التنفيذية لتخفيف القيود على السفر والتجارة مع هافانا. 

الا ان كاسترو قال ان على اوباما ان يفعل المزيد. 

واوضح "يستطيع (اوباما) ان يستخدم بقوة سلطاته التنفيذية الواسعة لتغيير حجم الحظر حتى بدون قرار من الكونغرس". 

وكان عدد من اعضاء الكونغرس  الاميركي اعربوا عن مخاوفهم من التقارب الكوبي الاميركي. 

وقال كاسترو ان "بعض القوى في الولايات المتحدة ستحاول اجهاض هذه العملية التي بدأت".