الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

قاض تركي: تسجيلات أردوغان صحيحة

أكد المدعي العام التركي، سيلال كارا، أن التسجيلات المسربة على الإنترنت عام 2014 للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وهو يأمر ابنه بلال بالتخلص من أموال يحتفظ بها بمنزله، "صحيحة وغير مفبركة"، وتم تسجيلها بطريقة قانونية.

وجاءت تصريحات كارا في حواره مع الصحفي المعروف كان دوندار، المنشور بصحيفة "جمهوريت"، الذي أكد خلاله أيضا تعرض القضاة المشرفين على القضية لضغوط من سياسيين وإعلاميين تابعين للحكومة التركية.

وكان كارا أحد المدعين العمومين المشرفين على تحقيق بشأن اتهامات تتعلق بفساد عدد من الوزراء الأتراك وأقاربهم، وهي القضية التي ظهرت للعلن بمنتصف ديسمبر عام 2013. وتم إبعاده عن القضية بعد ذلك بأسبوعين تقريبا.

وفي 24 فبراير 2014 تم تسريب تسجيلات تتضمن محادثة يطالب خلالها رئيس الوزراء التركي، حينها، أردوغان، ابنه بالتخلص من مبلغ ضخم بالدولار الأميركي.

وتمت هذه المكالمات عقب حملة مداهمات للشرطة التركية على منازل مسؤولين حكوميين ورجال أعمال أتراك، وقال أردوغان إن تلك التسريبات "مزيفة" وتمثل جانبا من "مؤامرة ضد حكومته".

 

×